2021/10/22 11:39:25 صباحًا
الرئيسية >> أحدث الأخبار >> ولد الشيخ في اليمن .. ضغوط اللوبي تغيب الدور الأممي

ولد الشيخ في اليمن .. ضغوط اللوبي تغيب الدور الأممي

قاربت الاحداث الدامية والصراع الذي خلقته المملكة العربية السعودية والدول المتحالفة معها في اليمن على بلوغ العامين و لا امل قريب يلوح لانتهاء هذا العدوان الوحشي الذي يمارس علانية في حق الشعب اليمني الذي هو جزء من منظومة المجتمع الدولي في عالمنا الذي نعيش فيه، ولعل الدور الذي تمارسة الأمم المتحدة من خلال مبعوثها الخاص إلى اليمن اسماعيل ولد الشيخ ساهم بشكل او باخر في وصول الصراع الى ما نحن عليه اليوم.

المتعارف عليه عرفا وقانونا في المجتمع الدولي عن الدور الذي يجب ان تقوم  به الامم المتحدة إزاء أي نزاع دولي مسلح هو المساعي الحميدة بين طرفي النزاع وتتمثل هذه المساعي بالمبادرت التي تساعد على حل النزاع المسلح لاقرار السلام والتعاون والامن الدولي، ونحن هنا سنتناول الكيفية التي تعاطى معها ولد الشيخ كمبعوث اممي لليمن والتي زادت من زمن و حدة الصراع والعدوان التحالفي على الشعب اليمني حتى قارب العامين على الاكتمال من خلال:
* محاولات ولد الشيخ المستمرة – ببتقاريرة لمجلس الامن- تشخيص الاحداث في اليمن تشخيصا بعيدا عن الواقع والحقيقة التى هي-اي الاحداث – تمثيل وجهة النظر السعودية إزاء الحرب وتوصيف ما يجري في اليمن بأنه صراع داخلي (يمني-يمني) بهدف النأي بالعربية السعودية عن تحمل تبعات جرائم الحرب والانتهاكات للقانون الدولي والانساني الذي ترتكبه قواتها التحالفية ضد اليمن واليمنيين الامر الذي يقيد ويشل قدرة المنظمة الاممية للوصول الى حلول ناجعة للصراع القائم في الجمهورية اليمنية.
* إصرار ولد الشيخ-المستمر- على اخفاء حقائق المعاناة التي يعيشها الشعب اليمني جراء العدوان التحالفي السعودي والناتجة عن الحصار الاقتصادي والقصف التحالفي للمدن والمرافق الحيوية والاسواق والطرقات والجسور ناهيك عن امتداد هذا إلى قوته ومرتبات موظفيه، كل هذا لاخفاء الفاعلين الاساسيين لهذا الصراع والمتمثلين في المملكة العربية السعودية والدول التحالفية التي معها في العدوان ضد اليمن سواء بشكل مباشر او غير مباشر ولعل ذلك واضح في اشارته ضمن تقريره الاخير لمجلس الأمن الى عملية السهم الذهبي -التي اطلقها التحالف السعودي كإسم لعملياته العسكرية على السواحل اليمنية- بأنها عملية تقوم بها الحكومة الشرعية التمثلة في الفار هادي وحكومتة في فنادق الرياض.
* التجاهل الواضح لجرائم وانتهاكات القوى التحالفية على شعبنا اليمني كما هو التجاهل من قبل المجتمع الدولى لانتهاكات السعودية لأعراف وقوانين المجتمع الدولي المتمثل في تدخلها العسكرى ضد كيان له شخصيته القانونية الدولية أمام الدول والمنظمات في المجتمع الدولي كما هو أمام القانون والعرف الدوليين.
* أصبح ولد الشيخ في نظر الشعب اليمني والشعوب الحره في عالمنا يعكس التوجهات الاستعمارية الإمبريالية الحديثة وتلك التوجهات تقف وراءها الدول ذات النفوذ واليد الطولى في النظام الدولي القائم والتي جعلت من اروقة المنظمة الأممية منابرا لتظليل شعوب العالم ولتغطية تجاوزاتها وانتهاكاتها للقانون الدولي والإنساني اللذان تتشدقان بهما أمام شعوب العالم، ولعل هذا يعيد الذاكرة لكل الشعوب الحرة في عالمنا المعاصر إلى ما كانت تمارسة الدول الاستعمارية القديمة في حقبة ما بعد الحرب العالمية الأولى -في عشرينات وثلاثينات القرن الماضي- إذ اتخذت من أروقة عصبة الأمم منبرا مارست من خلاله التظليل الذي يمارسه ولد الشيخ ومن خلفه نظام ال سعود.

كل هذا عطل الدور الأممي للأمم المتحدة وفرغ المساعي الحميدة لها من فاعليتها وأسهم بشكل كبير في إطالة أمد النزاع القائم لأن الواقع أمام شعوب العالم ليس كما يعيشه الشعب اليمني وإنما كما يراه ولد الشيخ والنظام السعودي.

عبدالله الياجوري
مهندس وباحث في العلاقات الدولية والدبلوماسية

اخبار 24

شاهد أيضاً

ابروتش بطلا لبطولة المعاهد بالملتقى الشتوي الثالث للكرة السباعية بنادي وحدة صنعاء

توج ابروتش بلقب بطولة المعاهد لكرة القدم السباعية التي ينظمها نادي الوحدة على هامش الملتقى ...